رأينا

قضايا ” الصحة “

استمع تحميل الصوت | شاهد تحميل تحميل العدد القابل للطباعة

لا تقتصر مشكلات «الصحة» على ما تقدمه للمرضى، فهناك كثير من القضايا المتصلة بملف الصحة، منها على سبيل المثال حقوق موظفيها المطالبين بتحسين درجاتهم الوظيفية ، وتصنيف اختصاص الإدارة الصحية من هيئة التخصصات الصحية، وقضايا الممارسين الصحيين، وبدلات العدوى، وانخفاض رواتب الأطباء، ومنعهم من ممارسة العمل الطبي في غير أوقاتهم الرسمية.

هذه الوزارة بحاجة الى وضع أولويات  في خطتها بحيث لا يقتصر دورها فقط على رعاية خدمة العملاء “المرضى” بل يجب أن تكون خطة شاملة تلبي كافة احتياجات منظومتها  التعاملاتية .

آراء سعودية

اَراء سعودية أول موقع محلى متخصص فى كتابة المقالات الصحفية يشارك ب اكثر من 62 كاتبآ و كاتبة سعودية .....

تعليق واحد

  1. الصحة كمفهوم لدى وزارة لدينا
    الجسم من علل ظاهرة وباطنة ..
    ومع هذا نلمس قصور في بسط تلك النعمة بين الناس ؟!
    مؤسف أن بعض مستشفيات الصحة لابد من دخولها الا عن طريق التحايل ؟!
    والمصيبة وقت تجد من يعمل في هالمستشفيات الغالب هم من الوافدين ؟!
    ولهم ولعائلاتهم التطبب في تلك المستشفيات ..
    دون ضريبة دخل ولا خطاب توصية ؟!
    مؤسف أكثر.. أنك تحمل هوية وطنية .. تعفيك من الواسطة في بلوغ العلاج ؟!
    وخطير انك تقف وتبحث عن مسؤول ومعرفة يشفع لك بالعلاج ؟!
    والكارثة أننا نجد في مستشفيات الصحة ..
    الأخطاء الطبية مخيفة ومستمرة وربما أدمنوا عليها ؟!
    حتى وزير الصحة من النادر اليوم..
    يمنح فرصة لمواطن لشرح معاناتة ومقابلتة ع الطبيعة ؟!
    العلل كبرى في وزارة الصحة والأسباب كثر.. منها على سبيل المثال لا الحصر؟
    ظلم الكوادر الطامحة من بلوغ الهدف في التخصص و الدراسة العليا ..
    أطباء سعوديين في عائمة البورد السعودي..
    لم ينظموا له للأن على طول انتظار ؟!
    ناهيك عن التفاوت بين التعيين ع الخدمة المدنية والتشغيل الذاتي ..
    في سلم الرواتب والبدلات والعلاوات ؟!!
    ولا ننسى كثر الوافدين في المستشفيات الحكومية بالكم والكيف ؟!!
    والخريج خارج سرب التنمية وخاصة أطباء الأسنان والعلوم الطبية والتغذية ؟!!
    أين عين الرقيب في نزاهة وديوان المراقبة والخدمة والتخطيط ؟!!
    مشكلة كبرى ونحن في القرن ال 21
    ومع رؤية 2030 ويحدث هذا في وزارة الصحة ؟!
    والمضحك المؤلم ( نظام سهل الإلكتروني في الصحة فاشل للغاية )
    يعطل معاملات ويبطء أنجازات والمواطن والموظف يدفع الثمن ؟!
    وأخيراً .. زيارة لأحد تلك المستشفيات ..
    تعرفون مدى ضعف الوزارة في تحسين بيئة العمل ورصد الأخطاء الطبية وعلاجها ..
    ناهيك عن وجود الوافد على قمة هرم العمل والمواطن ؟
    ممرضات كثر لهن رغبات في النقل وللأسف يرفض قبول ذلك!
    من قبل مدراء لا يحمل بعضهم فكر التطوير..
    ونجاح بيئة العمل .. فقط رفض وكلمة بديل ؟

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى