أوراق حُرة

مؤشرات الأداء و جودة الخدمات الصحية

استمع تحميل الصوت | شاهد تحميل تحميل العدد القابل للطباعة

الجمعية الأمريكية للمستشفيات عرفت المستشفى على أنها مؤسسة تحتوي على جهاز طبي يتمتع بتسهيلات طبية تشمل أسرة تنويم وتقدم خدمات طبية وتمريضية لإعطاء المريض التشخيص والعلاج اللازمين.

تعتبر المستشفيات من أهم مكونات المنظومة الصحية في السعودية وتكمن أهمية المستشفيات في صلتها المباشرة في حياة الفرد في المجتمع وأهمية تقييم كفاءة استخدام الموارد البشرية الوطنية الصحية في المستشفيات عاملاً أساسياً من خلال مجموعة من المؤشرات التي تسمح بتقييم عملية توظيف وتوزيع العاملين في الجهات الصحية بالشكل الصحيح، حيث يعتبر هذا المؤشر ركيزة أساسية لنجاح أي منظومة صحية فالموارد البشرية الوطنية عنصر النجاح والبقاء المستدام في المنظومة بعيداً عن تدخل المؤشرات الشخصية والمستشفى لا تستطيع البقاء على المدى الطويل دون تحقيق هذه الكفاءة.

إن كفاءة استخدام الموارد البشرية الوطنية بشكلها الصحيح بعيداً عن المحسوبيات واستخدام السلطة الإدارية بات أمراً مهما في ظل رؤية وأهداف وزارة الصحة للوصول للواقع المنشود هذه الرؤية الوزارية المبنية على رؤية 2030 التي أطلقها عرّاب الشباب العربي والسعودي على وجه الخصوص ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان الذي آمن بقدرات الشباب السعودي فكيف لايؤمن بهم وهم يشكلون النسبة الأعلى في المجتمع.

فعلى سبيل الحصر مؤشر نسبة الأسرة ” المرضى إلى التمريض”  حيث يعتبر مؤشراً أساسياً في أي منظومة صحية نظراً لان التمريض هو المشغل الأساسي للمستشفيات وهم الملائكة التي تجوب أروقة المستشفى بحثاً عن راحة المرضى, والنقص التمريضي وعدم الاستخدام الأمثل للقدرات والتسرب يقللان من الأداء وينعكس سلبا ًعلى الحياة العامة والاجتماعية والنفسية للتمريض، ولعل أبرز العوامل المساعدة على ذلك عدم وجود العدل والظلم الإداري وعدم وجود حضانات للأطفال في ظل المناوبات الطويلة والقيام بمهام غير مهامهم الأساسية دون حوافز معنوية او مادية ولو سردنا العوامل الأخرى سوف نحتاج إلى مجلدات لذلك.

بقي أن أختم بالقول وختام القول “مسك” على الإدارات أن تستخدم الموارد البشرية التمريضية الوطنية بالشكل المأمول ووضع منهجية تسير وفق تطلعات القيادة لأن ذلك يساهم وبشكل فعال في جودة المخرجات الصحية التي ترفع من مؤشر العمل الإداري لديهم.

يقول إبراهيم الفقي :لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك,  فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة والابتسامة .

رأي ماجد الرفاعي

malrefaei@saudiopinion.org

ماجد الرفاعي

ماجد عبدالله الرفاعي – كاتب رأي في عدد من الصحف و المواقع الالكترونية أهمها صحيفة الشرق السعودية ، مدرب في الإنعاش القلبي الرئوي معتمد من جمعية القلب السعودي والأمريكي، رئيس مجلس إدارة سعوديون في بريطانيا ، عضو في نادي الإعلاميين السعودي في لندن ، مسؤول عن ملتقى ادبي في لندن بعنوان قهوة حرف

‫2 تعليقات

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى