برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأينا

التَوجه نحو الذكاء الاصطناعي وتطوير البرمَجيات

يأتي مفهوم «تمكين الشباب» ضمن أهم معالم التنمية الشاملة للموارد البشرية والحيوية التي تنشدها جميع القطاعات العلمية والمهنية والحياتية في بلادنا خلال هذه المرحلة المباركة.

ولأنّ التكنولوجيا هي لغة العصر، يلزم أن تحضر فيه جامعاتنا ومؤسساتنا التعليمية حضورًا يستشرف المستقبل الشبابي السعودي بإيصال الشباب إلى درجات علمية رفيعة كعلماء وخبراء، ممن يكون لهم مشاركات في حقول الذكاء الاصطناعي وصناعة وتطوير البرمجيات.

إنّ قلق كثير من الدول بسيطرة عصر الأتمتة على مفاصل الحياة قريبًا، تطلب منهم صياغة جديدة في شؤون وفروع التعليم وتخصصاته، وإلى إعادة تأهيل بعض الخريجين الذين تتوفر لديهم القابلية على تعلم ما يعرف بلغة الآلة، عبر إشراكهم في برامج تعلم يتدرج إلى أن يصل إلى مرحلة المتعلم المتقدم.

ليالي الفرج

دبلوم عالي في التربية، بكالوريوس لغة عربية، كاتبة في عدد من الصحف العربية والخليجية وكذلك صحيفة الشرق ما بين 2012 الى 2017م، عملت في مراكز تعليمية وحصلت على عدة دورات متقدمة في اللغة الإنكليزية والتجارة الالكترونية. طالبة دراسات عليا حالياً في الولايات المتحدة الامريكية. صدر لها عدد من الكتب في مجال التعليم والشعر والقصة القصيرة والنقد الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق