برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
تفاعل

تعقيبًا على مقالة الكاتب رائد البغلي حول فكر «جهيمان»

النحوي: نحن بحاجة إلى قراءة جريئة لواقعنا الفكري

تعقيبًا على مقالة الكاتب رائد البغلي المنشورة في صحيفتكم بعنوان «جهيمان بعيون العاصوف» بتاريخ 4 يونيو 2019، أحب التوضيح أن المقالة جاءت مكثفة ومركّزة، استطاع الكاتب أن يقدم كثيرًا من الرؤى في مساحة مقالية قصيرة .

وإجابة عن تساؤل الكاتب:

أولًا: تستغرب كيف صدق «محمد القحطاني» فكرة أنه المهدي المنتظر، ولا تستغرب من جماعة كاملة صدقت بالفكرة دون ارتباطها بشخصية حقيقية، إنما عبر ارتباطها بشخصية أسطورية وهمية، وقد تكرر ذلك تاريخيًا واقتحمت عقائدنا ومازال يتكرر .

ثانيًا: أعجبتني إشارتك إلى الجسر الممتد بين الجماعات الدينية المتشددة، ولعل أهم جسر ممتد بينها هو الجسر الواصل بين التيار الإخواني الأصولي المتشدد والثورة الإيرانية المتشددة، لأن هناك مصالح عليا تجمعهم وإن اختلفوا في المنظومة الفقهية والعقدية .

ثالثًا: أتمنى معك أن يتناول «العاصوف» في جزئه الثالث نبتتي الحنظل في المنطقة «الصحوة، الثورة» وهما أختان غير شرعيتين لفكر أصولي ضاربة جذوره في العمق التاريخي، وما خلفتا من كراهية ومن شتات ومن دمار ومن حروب وخراب ودمار، وكيف عملتا على تأخير المنطقة لما يقارب نصف قرن .

أحيي الكاتب وأشد على يديه، وأرى أننا بحاجة كما تجرأنا وقرأنا مشهدنا الفكري والعقدي، أن نقرأ واقعنا بالجرأة ذاتها، ولنتحمل في سبيل ذلك قليلًا، ربما نستطيع تدريب العقل على قراءة المشهد بواقعية، بعيدًا عن العواطف الطائفية التي مازالت تحكم قراءاتنا للأسف .

علي النحوي

alnhwi@hotmail.com

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق