برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
سنابل

سيد القرار والاستقرار

يقول التاريخ المعاصر لمسيرة ورحلة الجزيرة العربية والذي واكبها عبر قرونها الماضية الكثير من الفوضى والشتات والاهتزاز في الأمن والاستقرار.

يقول هذا التاريخ العادل والمنصف: إن من أعظم التحولات والمنعطفات المزدهرة والزاهية هو توحيد هذه الجزيرة بالقضاء على منابت العنصرية والمناطقية والقبلية، وجعلها منارة شاهقة في الالتفاف والتنمية والحضارة، بقيادة رجل المرحلة وسيد الصحراء الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن الفيصل آل سعود.

وكانت بهذا التوحد والتلاقي والالتفاف أولى بواكير الانطلاق نحو تذويب التناحر والصراعات، وانطلاق صاعد ومتسارع صوب مدن البناء والاستقرار في كل الميادين والاتجاهات.

ومن خلال هذه المنظومة «الراسخة والمعتدلة» التي كرسها وتوارثها أبناء وأحفاد سيد الصحراء والاستقرار الملك عبدالعزيز، كان من المهم أن نواكب ونعزز هذا الثبات بالتصدي لكل ما يضرب منظومة هذا الكيان من هوامش وانحرافات ومنغصات، وفي طليعتها مسميات المنصات الإعلامية من صحف وقنوات بأسماء «الأسر والقبائل والمناطق».

وكانت بحق واحدة من أهم الثغرات الفجة والهابطة التي غذت وتغذي النعرات والانقسامات وانعكست – بأثرها الرجعي – إلى المحسوبية في التوظيف والترقية والقبول واختراق الأنظمة في حماية المتجاوزين والعابثين، وامتداد هذه النعرات وتصعيدها بين الطلاب والطالبات داخل معاقلنا التعليمية وغيرها من المتاجرة في الدماء والاعتداء على الآمنين من المراهقين بالملاسنة والتنمر والتفاخر المعلن بالعنصرية والقبلية.

كل هذا وغيره من السقوط في وحل التأجيج، ظل وسيظل الهاجس الأهم الذي يستوطن وجدان المتطلعين بديمومة الوحدة والانضباط والتماسك، ولعل القرار الأخير الذي اتخذته وزارة الإعلام بحجب المواقع الإلكترونية التي تحمل أسماء «قبائل أو مدن أو أماكن عامة» هو أولى الخطوات الرادعة والمرتقبة لتعميمه على بقية القنوات الفضائية الشعبية الهابطة، حتى وإن لم تحمل هذه المسميات واتجاه بقية الوزارات إلى فرملة هذا التأجيج والتجاوزات وأولها وزارة التعليم، حتى نستعيد القلوب والعقول من ويلات هذا المنزلق الخطير والاتجاه بنا نحو ساحات الوطن المثقلة بالأمن والاستقرار والاطمئنان.

علي العكاسي

علي حسن بن مسلّط العكاسي، أديب وكاتب صحفي، شارك في الإدارة والتحرير والكتابة في العديد من الصحف والمجلات الورقية والإلكترونية منها الندوة والمدينة والبلاد واقرأ والرياضية والمواطن، عضو إعلامي بنادي أبها الأدبي والعديد من المجالس التعليمية والثقافية، له حضور في بعض القنوات المرئية والإذاعية.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق