أ ب ت

كيف يُسحر محمد وقد عصمه الله من الناس ؟

استمع تحميل الصوت | شاهد تحميل تحميل العدد القابل للطباعة

لو قيلِ لك أن مدير إحدى المؤسسات لا يدركه عقله, حيث انه يخيل إليه أنه كان يفعل الشيء وما فعله , لا اشك انه سيتبادر الى ذهنك السؤال التالي : وهل يؤتمن مثل هذا ؟

هذا ما حدث مع نبي الله محمد , حيث انقاد البعض خلف المرويات التي تقلل من شأن ذلك الرسول العظيم .

روى هشام بن عروة عن أبيه عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ: سُحِرَ رَسُولُ اللَّهِ ، سَحَرَهُ رَجُلٌ مِنْ يَهُودِ بَنِي زُرَيْقٍ يُقَالُ لَهُ لَبِيدُ بْنُ الْأَعْصَمِ، حَتَّى كَانَ يُخَيَّلُ أَنَّهُ فَعَلَ الشَّيْءَ وَلَمْ يَفْعَلْهُ، … . ( البخاري : 2175 ) .

وفي رواية قالت : مكث النبي كذا وكذا يخيل إليه أنه يأتي أهله ولا يأتي.

هل يستوي ذلك وقد نزه الله تعالى رسوله من أن ينطق الا بالحق , يقول في سورة النجم وَمَا يَنطِقُ عَنِ الهَوَىٰ (3) , فكيف بأفعاله.

يقول الله صراحة لمحمد بن عبدالله : وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ ( المائدة:67) , فهل  يمكن الجمع بين تلك المرويات التي ترى أن رسول الله قد سحر وبين قول الله عز وجل الذي عصمه من سوء البشر .

وكيف يمكن أن يصاب رسول الله بسوء في عقله – حاشاه الله – كما تفصل تلك المرويات بأنه كان يخيل له ما لا يفعل وقد قال الله عنه :لا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلا مِنْ خَلْفِهِ  (فصلت:42) .

في سورة الفرقان يأتي الفصل , فيؤكد الله علناً أن من سيقول عنك يامحمد بأنك رجل مسحوراً هم الظالمون , حيث يقول تعالى: وَقَالَ الظَّالِمُونَ إِن تَتَّبِعُونَ إِلَّا رَجُلًا مَّسْحُورًا (8) انظُرْ كَيْفَ ضَرَبُوا لَكَ الْأَمْثَالَ فَضَلُّوا فَلَا يَسْتَطِيعُونَ سَبِيلًا (9).

هل تدبرتم هذه الآيات  التي تتحدث صراحة عن ذلك  !

ومن باب التفكر سأترك لك التفكر في النقاط التالية:

  • لقد ذكر الله الكثير من التفاصيل عن حياة النبي منها عبوسه في وجه الاعمى و حادثة الإفك , اليس تلك الحادثة أولى بأن تذكر في التنزيل الحكيم وأكثر أهمية !
  • يروى أن سحر النبي استمر لمدة 6 أشهر , فلماذا لم يذكر ذلك سوى حديث احاد فقط , ولم يذكره الصحابة ولم يكن على لسان الرواة الذين عاصروا النبي الكريم  , ألم يشعر به أصحابه أو حتى المقربين منه كأبي بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعلي بن أبي طالب ؟
  • اين هن أمهات المؤمنين الأخريات وزوجاته , ولماذا لم يتناولن ذلك خاصة وأن بعضهن راويات للحديث و الأقرب له عليه السلام والأدرى بخصوصياته ؟
  • من اعطى “مشط” الرسول للبيد بن الاعصم, هل اخترق بيت النبوة  , وهل خانته احدى زوجاته – حاشاهم –

رأي احمد هاشم

a.hashem@saudiopinion.org

أحمد هاشم

أحمد بن حسين هاشم الشريف, دراسات عليا من جامعة الملك عبدالعزيز بجدة , كاتب وإعلامي متمرس, مارس العمل الصحافي منذ 20 عاماً ولا يزال حيث كانت البداية في مؤسسة المدينة للصحافة والنشر , مؤسسة عكاظ واليوم للصحافة وعدد من الصحف الخليجية , عضو في الثقافة والفنون بجدة و عدد من الجمعيات العلمية كالجمعية السعودية للإدارة , الاعلام والاتصال ,الجمعية السعودية للعلوم التربوية والنفسية والجمعية العلمية للموهبة والابداع والجمعية السعودية للتنمية المهنية في التعليم والمجلس السعودي للجودة . عام 1429 هـ أسس أول جمعية خيرية في المملكة تنموية تحت اشراف وزارة الشؤون الاجتماعية آنذاك باسم جمعية الأيادي الحرفية الخيرية بمنطقة مكة المكرمة والتي عنيت بتدريب ذوي وذوات الدخل المحدود والمعدوم على الحرف السوقية وتوفير مشاريع خاصة لهم , وكان رئيسها الفخري صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد وزير الدفاع . شارك في تقييم الخطة الاستراتيجية العامة لمدينة جدة بتكليف من أمين أمانة محافظة جدة عام 2009 م ( مجال العمل الاجتماعي ) , وبرنامج التحول الوطني في الرياض عام 1437هـ , له تحت الاصدار كتاب مقالات سيئة السمعة.

‫5 تعليقات

  1. كلام منطقي
    وتساؤلاتك عند محلها
    لماذا كنا نغفل عن هذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  2. ثبت في الحديث الصحيح أنه وقع في المدينة، وعندما استقر الوحي واستقرت الرسالة، وقامت دلائل النبوة وصدق الرسالة، ونصر الله نبيه على المشركين وأذلهم، تعرض له شخص من اليهود يدعى: لبيد بن الأعصم، فعمل له سحرًا في مشط ومشاطة وجف طلعة ذكر النخل، فصار يخيل إليه أنه فعل بعض الشيء مع أهله ولم يفعله، لكن لم يزل بحمد الله تعالى عقله وشعوره وتمييزه معه فيما يحدِّث به الناس، ويكلم الناس بالحق الذي أوحاه الله إليه، لكنه أحس بشيء أثر عليه بعض الأثر مع نسائه، كما قالت عائشة رضي الله عنها: إنه كان يخيل إليه أنه فعل بعض الشيء في البيت مع أهله -وهو لم يفعله-، فجاءه الوحي من ربه بواسطة جبرائيل عليه السلام فأخبره بما وقع، فبعث من استخرج ذلك الشيء من بئر لأحد الأنصار فأتلفه وزال عنه بحمد الله تعالى ذلك الأثر، وأنزل عليه سبحانه سورتي المعوذتين فقرأهما وزال عنه كل بلاء وقال عليه الصلاة والسلام: ما تعوذ المتعوذون بمثلهما.
    ولم يترتب على ذلك شيء مما يضر الناس أو يخل بالرسالة أو بالوحي، والله جل وعلا عصمه من الناس مما يمنع وصول الرسالة وتبليغها، أما ما يصيب الرسل من أنواع البلاء فإنه لم يعصم منه عليه الصلاة والسلام، بل أصابه شيء من ذلك، فقد جرح يوم أحد، وكسرت البيضة على رأسه، ودخلت في وجنتيه بعض حلقات المغفر، وسقط في بعض الحفر التي كانت هناك، وقد ضيقوا عليه في مكة تضييقًا شديدًا، فقد أصابه شيء مما أصاب من قبله من الرسل، ومما كتبه الله عليه، ورفع الله به درجاته، وأعلى به مقامه، وضاعف به حسناته، ولكن الله عصمه منهم فلم يستطيعوا قتله ولا منعه من تبليغ الرسالة، ولم يحولوا بينه وبين ما يجب عليه من البلاغ فقد بلغ الرسالة وأدى الأمانة ﷺ.

  3. متن حديث سحر الرسول، مناقض لصحيح المنقول، منقوض بالمنطق والمعقول، فلا ينفعه سلامة السند في الظاهر وتخريجه في صحيحي البخاري ومسلم، بل هما تابعان مقلدان لمن سبقهما من العلماء.

    وتتعدد أوجه نقض خرافة السحر من حيث المتن والسند، وكل وجه منها كاف لإثبات بطلانه، فما هي أهمها وأقواها؟
    الوجه الأول: الخرافة تناقض تصريح القرآن بعصمة الرسول من السحر:

    الوجه الثاني: الخرافة تشكك في سلامة الوحي من النقصان:

    حض النبي صلى الله عليه وسلم على تلاوة القرآن وذكر الله، ورغب في الدعاء والاستعاذة من شر شياطين الجن والإنس، وحث على أوراد محددة تحصن المؤمن من السحر والعين والحسد…

    وكان صلى الله عليه وسلم أتقى العباد وأقربهم لله، وكان يقوم الليل دائما، ويحافظ على الوضوء، ويذكر الله في كل أحيانه، ويدعو الله صباح مساء أن يعيذه شر الشياطين، ويواظب على الأذكار وأوراد التحصين، ويقرأ آية الكرسي وسورة البقرة باستمرار، وكانت حجراته ملاصقة لمسجده الشريف حيث يرفع الأذان كل وقت، والأذان طراد للشياطين…

    ومع ذلك كله وبعده يصاب، حاشا وألف كلا، دون أصحابه وأتباعه بالسحر، فيتلاعب به شيطان الجن أياما أو سنة كاملة

  4. بعض المحسوبون ع البشر اليوم هم أخطر من الجن ؟!
    وربما الجن يتجنبوا الأقتراب منهم لبشاعة فكرهم ع الحياة ..
    أما السحر فالحاصل اليوم .. وبدون تحفظ ..
    لدى البشر أخطر منه هو غسيل فكر ..
    نلمس قبح وبشاعة من يحمل فكر متوحش عدواني طائفي طبقي قبلي !
    يتسبب بالكوارث على بقية الناس ويجعل الفتن أخطر من السحر ..
    ومانعاني منه في منطقتنا العربية ومحيطنا من مشاكل ..
    أظن أن السحر ليس له أي علاقة بهذا البتة .. ؟
    تحياتي للكاتب بالكم والكيف ..
    ولك الدعاء الدائم بان الله سوف يثيبك على طرحك الجميل

  5. الإعلامي البارع د.أحمد هاشم

    تضافرت كل عوامل القراءة المحكمة في هذا التحليل المتين الذي يهفو إلى استحضار عظمة شخصية رسول اللّه صلى الله عليه وآله وصحبه أجمعين.. رزقنا الله وإياكم شفاعة المصطفى صلوات الله وسلامه عليه.

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى