برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
وقفة

من يوقف جشع مستثمري المطاعم الجامعية؟

يقضي الطالبات و الطلاب في الجامعات معظم اوقاتهم على مقاعد الدراسة، حيث تستنفذ خلالها طاقتهم الفكرية والجسدية، لذلك تعاقدت العديد من الجامعات مع شركات مشغلة لتقديم الأكل الصحي والوجبات الغذائية.

في الفترة الأخيرة لوحظ ارتفاع أسعار ما تقدمه تلك الشركات والمؤسسات المشغلة من خدمات للطالبات والطلاب، مما جعلهم عاجزين عن الشراء في ظل عدم وجود قائمة مالية محددة ومعتمدة من وزارة التعليم أو ادارة الجامعات، خاصة وأن غالبية أولئك الطلاب والطالبات من طبقات متوسط الدخل أو معدومة.

وزارة التعليم أصدرت لائحة خاصة بالمقاصف المدرسية في التعليم العام كان مسترشدًا للمدارس وقاطعًا لأي استغلال قد يقوم به المشغل أو المستثمر، فوضعت آليات واضحة للمراقبة والمحاسبة، إلا أنها وللأسف لم تقم بذلك في مؤسسات التعليم العالي.

طالباتنا وطلابنا في الكليات والجامعات بحاجة إلى اشراكهم في صناعة القرار من وزارتهم التي عليها حق وضع الأنظمة التي تكفل عدم استغلالهم، فلو وفرت تلك الوزارة أيقونة على موقعها الإلكتروني تكن  بوابه لمستفيذيها من الطالبات والطلاب  يتحقق من خلالها سماع اقتراحاتهم لتجاوز مثل تلك العقبات التي تواجههم وربما استغلالهم ماليًا، وذلك أضعف الايمان.

شقراء بنت ناصر

شقراء ناصر , جامعة جدة , مستشارة تطوير موارد بشرية وبرامج مسؤولية اجتماعية , صاحبة عدة مبادرات اجتماعية منها جمعية الأيادي الحرفية الخيرية و طاهية , حصلت على العديد من شهادات الشكر والتقدير منها أمارة منطقة مكة المكرمة و محافظة جدة , كتبت في عدد من الصحف الورقية منها المدينة والبلاد , لها اصدار مطبوع باسم صمود امرأة.

‫3 تعليقات

  1. مقالك جدا رائع يا شقرا❤️ولكن انتي الأروع ربي يسعدك ويحفظك من كل عين حسود يارب مقالاتك مفيدة دائما🥰ماشاءالله شقرا ناصر نجمه لامعه فى السماء✨✨✨ربي يحفظك ويسعدك وينور طريقك يارب ويجعل النجاح حليفك وين ماتكوني يارب❤️❤️❤️

  2. ما شاء الله مقال رائع من شخصية رائعة ليس غريب عليها الحس المرهف في نقل هموم الناس للمسؤول
    بالتوفيق حبيبتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق