برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
صفحات

«بقيق» ومحاكمة إيران في المحاكم الدولية

أحسنت الحكومة السعودية بطلبها محققين دوليين للتحقيق في الهجوم على منشآت أرامكو في محافظة بقيق، شرق السعودية.

جميع الدلائل الحالية تشير إلى إيران التي أعلنت في وقت سابق بأنها لن تسمح بتصدير البترول من دول الخليج، مادامت أمريكا لا تسمح لإيران بتصدير نفطها، وقد قامت في وقت سابق بعدد من المحاولات في الهجوم على ناقلات النفط بالخليج.

يتزامن ذلك الحدث مع بدء أمريكا إرسال أسطولها وبوارجها لمنطقة الخليج لتقديم الحماية ومساندة دول الخليج.

لا شك أن الحرب تكلفتها المالية والبشرية لن تكون سهلة لكل الأطراف، لذلك فإن الخطوة السعودية كانت ذكية للغاية وستؤدي إلى إثبات البراهين والأدلة، بأن الهجوم الأخير كان من قبل إيران مباشرة أو بأمر منها.

وفي نفس الخطوة السابقة من المهم أن تقوم وزارة الخارجية أو الجهات المعنية بتوكيل مكاتب محاماة مشهورة لرفع قضايا حقوقية علي إيران، تطالبها بتعويضات كبيرة عن إصلاح ما تم تخريبه بسبب الهجوم، وكذلك الأموال التي خسرتها بسبب توقف الإنتاج مع الحصول على إدانة إيران من قبل الأمم المتحدة ومجلس الأمن والاتحاد الأوروبي، وبذلك نحقق خيارًا أكثر جدوى لو تم إعلان الحرب المباشرة.

لا شك بأن حكومة خادم الحرمين الشريفين تدرك ذلك جيدًا، فقد أوجدت الكثير من الحلول في المنطقة، وذلك من خلال حكمتها المعهودة.

عبدالعزيز العطيشان

عبدالعزيز بن تركي العطيشان، حاصل على الدكتوراه في الهندسة المدنية من جامعة واشنطن في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1979. عضو مجلس الشورى الدورة السادسة، مدير عام الأشغال العسكرية في وزارة الدفاع السعودية، ومدير إدارة الإنشاء والصيانة في القوات البرية السعودية، وعضو مجلس الإدارة في البنك السعودي للاستثمار سابقًا، ضابط متقاعد برتبة عميد مهندس.

‫2 تعليقات

  1. من المهم أن تقوم وزارة الخارجية أو الجهات المعنية بتوكيل مكاتب محاماة مشهورة لرفع قضايا حقوقية علي إيران، تطالبها بتعويضات كبيرة عن إصلاح ما تم تخريبه بسبب الهجوم، وكذلك الأموال التي خسرتها بسبب توقف الإنتاج مع الحصول على إدانة إيران من قبل الأمم المتحدة ومجلس الأمن والاتحاد الأوروبي، وبذلك نحقق خيارًا أكثر جدوى لو تم إعلان الحرب المباشرة.

    اصبت يادكتور
    هذا بالفعل ماينقصنا

  2. حادثة بقيق تؤكد على :
    1/الفساد والإفساد في الأرض صفة نظام ايران
    2/سعي الأعداء للأضرار باقتصاد المملكة العربية السعودية ومصالحها
    3/أهداف إيران وأذنابها ومطامعها في المملكة العربية السعودية
    4/جريمة بقيق وخريص تدل على حسد الأعداء للمملكة العربية السعودية ودورها البارز في قيادة العالم
    5/الثقة بالقيادة الحكيمة للمملكة العربية السعودية واللحمة بين الراعي والرعية

    حفظ الله السعودية
    ومشكور على هذا المقال الجميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق