برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
بيادر

جولة «عسيرية»

تجولت مؤخرًا في آخر إصدارات عسير الثقافية، أول جولة كانت «ذكريات يتيم من عسير» من إصدارات نادي أبها الأدبي لأحمد علي سعد آل مانع، الذي تنقل في دهليز الحياة بين قريته مسقط رأسه ثم في أبها مع والدته ثم في دار الأيتام مع شقيقه في مكة المكرمة، وواصل الركض في شوارع الحياة الصعبة بين الطائف والرياض حتى استقر به الحال بعد التقاعد في مسقط رأسه، فكانت الحبكة الدرامية تشبهني في كثير من محطاتها.

السفر الثاني كان بعنوان «من الذاكرة – سيرة زمان ومكان» للمربي مهدي بن إبراهيم الراقدي، حيث تحسس الطريق في أحياء مدينة خميس مشيط مع والده الذي كان يعمل فيها، ثم عادت الأسرة إلى مدينة أبها، حيث التجارة والصلة والتواصل وحيث العشق الحقيقي لمدينة المطر وملتحفة الضباب، وهنا اكتملت الحبكة الدرامية للشخوص وزوايا الأحياء بنباتاتها العطرية قبل السطو عليها بجرافات الاجتثاث التي أتت في غفلة من الزمن لتسرق بقايا الأمس بطريقة وحشية.

استخدم المؤلف في السرد ثقافته العالية ولغته السهلة الواضحة ولم يتحدث عن الأنا بقدر سرده لواقع معاش، والإيحاء لمشوار حياة عملية بين أبها ومحايل عسير.

الكتاب الثالث بعنوان «ذاكرتي والكفاح في سيرتي والنجاح» من إصدارات نادي الأحساء الأدبي، حيث استعرض المؤلف مسفر بن حسن الحرملي جزءًا من واقع حياته بكل تجرد متنقلًا بين مسقط الرأس في عرين قحطان والرياض ثم الاستقرار في إمارة عسير، ثم محافظًا لرجال ألمع ثم في محايل عسير، وما زال يواصل الركض الإنساني بعد تقاعده من خلال لجنة إصلاح ذات البين كأمين للجنة ومن خلال لجنة السلم الاجتماعي بإمارة عسير.

قمة المتعة والإثارة أتت في وروايات إبراهيم بن مرعي، ثلاث روايات ممتعة وقوية وتحتاج مساحة ضوء من نادي أبها الأدبي أو جمعية الثقافة لهذا التربوي الرائع في فكره وسرده وإبداعه، وإن كانت الدعوة متأخرة جدًا، لكن أن تأتي متأخرًا خيرًا من ألا تأتي أبدًا!.

صالح الحمادي

صالح بن ناصر الحمادي، دكتوراه آداب تخصص تاريخ عمل في سلك التعليم، مدير تحرير سابق في صحيفة الوطن، مسؤول تحرير جريدة الاقتصادية سابقاً في عسير، كاتب صحفي في عدد من الصحف السعودية، وعضو اللجنة الرئيسية لجائزة أبها، له عدد من الكتب أهمها ناحية عسير في العصر الجاهلي والعصر الإسلامي المبكر، وعلاقة الرسول صلى الله عليه وسلم ببلاد عسير ، السعوديون صقور الصحراء يغزون العالم ، المسافر في ثلاث أجزاء وكتاب فرسان من عسير .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق