برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
مدارات

«العربية» بين الضعف والخلود

نتحدث في مؤتمراتنا وندواتنا التي تهتم بالحراك الثقافي واللغوي عن آليات تعزيز مكانة اللغة العربية، وعن وجوب الاهتمام بالفصحى، والعمل على تمكين استخداماتها على نطاق واسع.

ونكتب عشرات الآلاف من المقالات والرسائل الأكاديمية والمؤلفات التي تعني باللغة العربية وبآلية تعلمها، لكن نجد في المحصلة النهائية لهذا الأمر أن هناك انخفاضًا ملموسًا في توظيف اللغة العربية الفصحى واستخداماتها على نطاقات واسعة ومختلفة.

في حين نلحظ أن اللغة الموازية للفصحى، وأعني بها العامية، هي الأكثر حضورًا في لقاءاتنا الاجتماعية وفي أحاديثنا ومفوضاتنا الثنائية، بل إن الكثير من وسائل التواصل الاجتماعي وقنوات البث الفضائي في بعض البلدان العربية، قد بدأت في تبني اللغة المحكية وسيلة للتواصل الجماهيري ومنطلقًا لعرض موادها المتلفزة.

كما أن العديد من معلمي المواد الدراسية العلمية على امتداد عالمنا العربي، غالبًا ما تكون العامية هي وسيلة اتصالهم المعرفي في مواقف التعَلُّمْ الفصلية، الأمر الذي أدى بالتالي لشيوع حالة من الضعف في مستويات الأبناء من طلابنا وطالباتنا العرب في التحدث وأيضًا الكتابة باللغة الفصحى.

وهذا الضعف بالتالي، قد دفع أبناءنا وبناتنا لمغادرة الاهتمام بتعلم الفصحى ومحاولة إجادتها، ومن ثم الانتقال لمربعات العامية والانغماس الكلي في أتونها، الأمر الذي ينذر بشيوع وسيادة اللهجات العامية على نطاق أوسع من ذي قبل، بل وأكثر من ذلك باحتمالية حكر اللغة العربية الفصحى في مربع بعض الأداءات الدينية من صلاة وقراءة للورد الديني وترديد أذكار الصباح والمساء.

وهو ما سينعكس بالتالي، في تعزيز حالة الضعف اللغوي لفلذات الأكباد، وربما ينذر مستقبلًا بحالة من التدني في النتاجات الأدبية والثقافية على نطاق واسع.

أعتقد بأنه قد حان الوقت لكي تهتم المؤسسة التعليمية ممثلة بوزارة التعليم بهذا الأمر، وأن تسعى جادة لتبني مشروع تطويري جاد، يقيل العربية من عثرتها ويسهم في إعادة الوهج والمكانة والحضور لسيدة اللغات المنطوقة.

حسن مشهور

حسن مشهور مفكر وأديب وكاتب صحفي. كتب في كبرى الصحف المحلية والعربية منها صحيفة جورنال مصر وصحيفةصوت الأمة اللتان تصدران من مصر بالإضافة للكتابة لصحيفة العرب ومجلة الجديد الصادرة من لندن والتي تعنى بالنقد والأدب. ألف عشرة كتب تناولت قضايا تتعلق بالفكر والفلسفة والنقد ترجم عدد منها للغات حية أخرى كما نشر العديد من الدراسات الأدبية والأبحاث في دوريات علمية محكمة ، وقدم العديد من التحليلات لعدد من الفضائيات والصحف العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق