برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
قوافل النهار

تقارير “قوقل” و “مرسى الأحلام”

هل تخيلت أن هاتفك النقال الذي تضعه في جيبك وكنت تظن أنه خادمك المخلص وكلبك الوفي ، يتلصص عليك ويحصي أنفاسك ويتبعك أينما توجهت ليرسل عنك إلى جهة مجهولة بنهاية العام تقارير مفصلة عن كل تحركاتك ، و كشوفات دقيقة بالصور عن الأماكن التي كنت فيها ؟ إنها خدمة الموقع الجغرافي المفعّلة على جهازك من قبل السيّد “قوقل” .

يقول مُخَطَطي الزمني الصادر من خدمة الموقع الجغرافي بأنني في عام 2018 قد قطعت تحديداً 12.837 كم ، وهو ما يقرب 32 في المائة من المسافة حول العالم، وبأن أطول رحلة قطعتها كانت إلى الدمام والخبر والظهران، وأن أطول رحلة قضيتها كانت في أحضان مدينة ينبع الهادئة ، وأن لي ست زيارات لمنتجع “سلطان جاردنز” بشرم الشيخ وخمسة زيارات لفندق “راديسون بلو” في الظهران ، وزيارتين لنفس الفندق في ينبع ، رغم أنني لا أتذكر زيارات فندق “راديسون بلو” على الإطلاق، لكنني فهمت الآن لماذا لم أضعه في مفضلة “بوكينج” للرحلات القادمة .

لقد قضيت خمس زيارات في “مرسى ومنتزه الاحلام السياحي”  وأكلت ثلاث مرات من مطعم “الفارسي” في المدينة ، مهلا! فهذه معلومة غير دقيقة من “قوقل” لأنني لم أتناول الرز البخاري من مطعم “الفارسي” الذي تسكن صديقتي في بناية قريبة منه، وهذا ما طمأنني بعض الشيء،  فـ “قوقل” الذي أرسل إليّ المخطط الزمني لعام 2018 على بريدي الإلكتروني لم يعرف أنني سافرت للدمام لحضور تكريمي مع رواد القصة السعودية بجمعية الثقافة والفنون بالدمام ويجهل سرّ زيارتي لصديقتي التي تسكن قريباً من مطعم الفارسي، والحمدلله أنه لم يعرف شعوري في تلك الأوقات التي جلست فيها على البحر في “مرسى الأحلام” أحلم،  إنه حتى لا يعرف شيئا عن أحلامي .

إذا كنتم تعرفون كيف أقتلع “قوقل” هذا من هاتفي أخبروني فكم أخشى أن يكون مطلعاً على ما يدور برأسي من خطط وأحلام للعام 2019 فيعلن عنها لي، وكل عام وأنتم بخير .

 

رأي وفاء الطيب 

w.altayeb@saudiopinion.org

وفاء الطيب

وفاء محمد الطيّب إدريس , ماجستير لغويات من كلية الآداب في جامعة الملك عبدالعزيز ، أكاديمية، كاتبة رأي، رئيسة فرقة مسرح أوكسجين، نائبة لجنة المسرح بجمعية الثقافة والفنون بالمدينة المنورة , كاتبة مسرحية وقصصية لها العديد من الكتب القصص والمسرح، عضوة في العديد من المنتديات الأدبية الرسمية والأهلية، سبق لها الكتابة في عدد من الصحف السعودية مثل الشرق والمدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق