برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأينا

الخطاب الإعلامي «المُرتبك»!

في عزّ الخطاب الإعلامي «المُرتبك» والمتراجع، ظلّت النجومية المؤثّرة تأتينا عبر الأسماء والنوافذ الإعلامية الخارجية بحجة أنها أكثر إقناعًا واستشرافًا لأدق الوقائع والتفاصيل.

إن مكامن الخلل في التغييب والغِياب الذي طال ويطول الخبراء المحليين هذه المرحلة، تبدأ وتنتهي محاكمتها من خلال مسيري وعرّابي هذه المنصّات والنّوافذ.

حان الوقت في التخلِّي عن عَرَبة العلاقات والمزاجات والتكتلات، ومنح النجومية لروّادها وخبرائها حتى يستوعب الآخر بأن لدينا ما يُضيف ويُبهج وما يُكاشف ويُلْجم.

علي العكاسي

علي حسن بن مسلّط العكاسي، أديب وكاتب صحفي، شارك في الإدارة والتحرير والكتابة في العديد من الصحف والمجلات الورقية والإلكترونية منها الندوة والمدينة والبلاد واقرأ والرياضية والمواطن، عضو إعلامي بنادي أبها الأدبي والعديد من المجالس التعليمية والثقافية، له حضور في بعض القنوات المرئية والإذاعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق