برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
مدارات

السعودية.. المواطن أولًا

تبنى الأمم بجهود أبنائها وتقوم نهضتها على همة رجالاتها، وهكذا هي بلادي التي قيض الله لها هذه الحكومة المباركة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، والتي لا تألو جهدًا في سبيل ضمان رفعة وأمن واستقرار مواطنيها.

ولو تأملنا تلك الجهود التي عملت على امتداد الأعوام الماضية في سبيل تحقيق نقلة نوعية في واقع مملكتنا الحبيبة، بحيث ننتقل في واقعنا الاقتصادي من الريعي لتنويع مصادر الدخل ولجعل اقتصادنا من نوع ذلك المنتج، الأمر الذي يجعلنا نملك زمام أمرنا بحيث لا يتأثر دخلنا الوطني بتذبذب أسعار السوق العالمية للنفط، لأدركنا بأن حكومتنا تحمل رؤية واضحة وجلية تهدف لجعل السعودية تقف في مصاف دول العالم الأول.

ولكون الأزمات والكوارث تبين معدن الرجال وتوضح الحقيقة الأخلاقية للمجتمعات، لذا فعندما تفشت في العالم جائحة فيروس كورونا المستجد، وجدنا قيادتنا السعودية المباركة تسارع لاتخاذ جملة من التدابير وتتبع سلسلة من الاحتياطات التي تحول دون أن تنال هذه الجائحة المرضية من أمن مواطنيها الصحي وتحميهم من الوقوع في براثن المرض، وهو ما أبان لنا بأننا نعيش في ظل حكومة متمدنة أخلاقيًا تضع مصالح أبنائها أمام أعينها على الدوام.

كانت من ضمن تلك التدابير التي اتخذتها حكومة خادم الحرمين لضمان الأمن الصحي لمواطنيها، وقف خطوط الملاحة الجوية في سعي جاد منها للحيلولة دون انتقال هذا الفيروس الفتاك لبلادنا عبر القادمين من الخارج.

فكان أن علق – جراء هذا القرار الصائب – بعض مواطنينا ممن كانوا موجودين في الخارج وتأخروا في العودة لأمر أو لآخر، فسارعت حكومتنا لتوجيه سفاراتنا بالخارج لاستضافة مواطنيها هؤلاء في أفخر الفنادق التي تقع في مقر إقامتهم بالخارج، على حساب حكومة خادم الحرمين الشريفين.

ولتتكفل حكومتنا المباركة لاحقًا – كما رأينا في الأيام الماضية – بإعادتهم للوطن بحجوزات مجانية على حسابها، الأمر الذي بعث برسالة للعالم أجمع بأن هذه الدولة الكريمة -التي أسسها الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن وتولى إكمال مسيرة بنائها ملوكنا من أبنائه الميامين- هي دولة قامت على التوحيد وجعلت رفعة وراحة وأمن المواطن السعودي هو المهمة الأولى لها والهدف الأسمى الذي تسعى دومًا لتحقيقه.

حسن مشهور

حسن مشهور مفكر وأديب وكاتب صحفي. كتب في كبرى الصحف المحلية والعربية منها صحيفة جورنال مصر وصحيفةصوت الأمة اللتان تصدران من مصر بالإضافة للكتابة لصحيفة العرب ومجلة الجديد الصادرة من لندن والتي تعنى بالنقد والأدب. ألف عشرة كتب تناولت قضايا تتعلق بالفكر والفلسفة والنقد ترجم عدد منها للغات حية أخرى كما نشر العديد من الدراسات الأدبية والأبحاث في دوريات علمية محكمة ، وقدم العديد من التحليلات لعدد من الفضائيات والصحف العربية.

تعليق واحد

  1. المملكة العربية السعودية هي قلب الوطن العربي وهي تأتي على رأس بلدان العالم في محبة مواطنيها والعمل على توفير سبل العيش الكريم لهم وهي البلد الذي يحرص على مصلحة المواطن السعودي ويجعلها دوماً أمام عينيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق