برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
في العمق

حَربُك الأولَى

تتردد كلمة السلام الداخلي كثيراً، وتطرح كغاية أساسية مع أي هدف نصبو إليه، ونقرأ يومياً في منصات التواصل الاجتماعي عن التفاؤل والإيجابية رغم كل شيءٍ قد نمر به، لكن لم يُشرح لنا يوماً كيف يمكن أن نصل له حتى نعيشه ونكتبه بصدق في تغريده مذيلة بصورة براقة.

ببساطة الشرح لا التطبيق، يحصل السلامُ الداخلي حين تنهي حربك الأولى مع ذاتك، وترفع وعيك بذاتك الذي هو عملية تراكمية تتزايد مع كل درجة تغوص فيها في عمقك أكثر!

قبل أن تحارب الظروف والتحديات، عليك أن تنهي حربك الأولى مع نفسك، وتصل لذاتك الحقيقية دون شوائب وبدون تعديلات من الآخرين ، ودون معايير الشائع والدارج، دون إطارات المقبول والمفروض والواجب، تلك القوانين الجَمْعية الغير مكتوبة، التي ترسم لك حياتك قبل أن تولد.

هذه ليست بالعملية السهلة، واكتشافك لذاتك من خلال رفع الوعي ليس بالإجراء الذي يتم من خلال قراءة كتاب أو أثنين، أو بخوض تجربة أو اثنتين، هي رحلة قد تطول كثيراً، تعتمد على صدقك مع نفسك أولاً وقبل كل شيء، لا تجامل نفسك، تعتمد على جرأتك في خوض التجارب، والتعلم منها، ذكاءك في التعلم من قصص من هم حولك، ومع مرور الوقت وتكرار الخبرات، تزداد مرونتك الذهنية والنفسية، فتتشكل وتتعاطى بشكل سريع مع المعطيات الجديدة.

ونصيحة أخيرة ممن يحمل عدد لا بأس به من الخبرات، حين تتكرر عليك المواقف الصعبة، لا تطيلها، وعد دائماً لذاتك وأفهم أنها رسالة تحثك للعودة إليها، وأن تغوص في عمقك وتفهم نفسك أكثر، هذه المحن والصعاب هي أفضل سبب لأن تعود دائماً وتبحث في عمقك عما يجب إصلاحه أو ربما اكتشافه، لأن عليك أن تنهي حربك الأولى مع نفسك، قبل أن تكون جاهزاً لحروبك الأخرى، فعلى ما يبدو أنها لم تنتهي، وخصامك مع ذاتك لتقويمها لايزال مستمرا، عليك أن تجد ساحة حربك مع نفسك أولاً لتخوضها وتنتصر.

رأي : روان الوابل

r.wabel@saudiopinion.org

روان الـوابل

روان سلمان الوابل، بكالوريوس علم نبات وأحياء دقيقة، دبلوم علاقات عامة، مذيعة برامج على قناة الإخبارية من 2017 إلى مارس 2018، اختصاصية علاقات مرضى، ورئيسة الدفاع عن حقوق المرضى في مدينة الملك فهد الطبية، كاتبة مقال اسبوعي سابقاً في كل من (جريدة شمس، جريدة الشرق)، عضو في عدد من اللجان والمنتديات المحلية والخارجية.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق