اَراء سعودية
رأينا

جوهرة السعودية

استمع تحميل الصوت | شاهد تحميل تحميل العدد القابل للطباعة

شكلت مدينة الدرعية الجزء الأهم في تاريخ الدولة السعودية على مراحلها الثلاث، فقد كانت قاعدة انطلاق الدولة السعودية الأولى ومنها بدأت في التوسع حتى وصلت إلى حدود الجزيرة العربية شرقا وغربا، وشمالا، وأصبحت منارة للعلم وإشعاعا حضاريا في تلك الفترة، وكبرت ونمت وأصبحت من الحواضر الكبيرة آنذاك.

ارتبطت الدرعية ارتباطا وثيقا بالأسرة المالكة، حيث كانت منطلق البداية في الحكم، ويظل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ملك الحضارة والتاريخ، هو القلب النابض للدرعية التاريخية، فقد اهتم بها منذ عدة عقود مضت، وأنشأ حجر الأساس لمشروعي حي الطريف التاريخي والبجيري.

وساهم -حفظه الله- في المحافظة على آثار وتراث مدينة الدرعية من خلال متابعته المستمرة التي امتدت إلى عقود مضت، فالدرعية بوجهتها الحالية أصبحت تمثل أهم الوجهات السياحية الثقافية بالسعودية، من خلال البدء في تنفيذ تطوير بوابة الدرعية التاريخية الذي يُعد من أكبر المشروعات التراثية والثقافية والسياحية والترفيهية في العالم، ما سيكون له الأثر في المستقبل على صناعة التراث والثقافة السعودية.

الدرعية التاريخية، وما تحويه من موقع تاريخي مهم وفريد يرسم تاريخ الدولة السعودية منذ تأسيسها وحتى وقتنا الحاضر، ويعزز دور الدولة السعودية في نشر القيم والوسطية والاعتدال إلى وقتنا الحاضر، وتتميز الدرعية بمواقعها الأثرية الفريدة التي امتدت لعقود مضت، أهمها حي الطريف التاريخي الذي أدرج ضمن قائمة المواقع التراثية العالمية بمنظمة اليونسكو.

هذه المشروعات الضخمة ستعيد مدينة الدرعية التاريخية إلى دائرة الضوء والاهتمام المحلي الدولي، من خلال ما سيتم صياغته من بناء وتصاميم بطريقة هندسية فريدة، تلامس واقعنا الحاضر بماضينا المجيد.

وكما هو معروف عن نشأة مدينة الدرعية، فإنها ارتبطت بوادي حنيفة ارتباطا حضاريا وبيئيا، ما أوجد نوعا من التفاعل الإيجابي بين الإنسان والبيئة، أثر بدوره على النشاط الإنساني والوضع الاجتماعي للمنطقة، فأصبحت الدرعية نموذجا لمجتمع الواحات في البيئات الصحراوية، ولقد جسدت الدرعية -من خلال ذلك التفاعل- الهوية الثقافية للمنطقة، فكانت رمز أصالتها وعنوان حضارتها.

محمد الشويعر

محمد بن عبد الله الشويعر, دكتوراه في التاريخ الإسلامي من جامعة الملك سعود، عمل مستشاراً لعدد من المؤسسات منها الحوار الاجتماعي في وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، الحوار الوطني، إدارة الدراسات والبحوث التنفيذي بصندوق الموارد البشرية، كما ادار الدراسات والبحوث والنشر بمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني ، شارك في العديد من اللجان العلمية والتنظيمية، كاتب رأي لعدد من الصحف السعودية والعربية وله عدد من الدراسات والبحوث المنشورة في عدد من المجالات التاريخية والفكرية.

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق