اَراء سعودية
مدارات

«السنابيون» وسيادة المرحلة

استمع تحميل الصوت | شاهد تحميل تحميل العدد القابل للطباعة

تسيد مشاهير السناب على الساحة واختطاف عقول الأبناء من الجنسين، هو أمر متسم بالتداخل العاملي وبالمزيد من البواعث والأسباب، المتسم غالبيتها بالارتباطية والتعقيد.

فمزاجية جيل الشباب واختلاف مشاربه وذائقته وتنوع خياراته، إلى جانب صغر سنه ومحدودة ثقافته وميله للتقليد، مجمل ذلك قد مهد الطريق لرواد مواقع التواصل ومن يتسمون بمشاهير السناب، لكي يحظوا بمتابعته وبتقليده لهم بشغف، مع ما يعرف من هشاشة وسطحية أغلب ما يعرض من قبلهم له، الذي أسهم بالتالي في تشكل ووجودية شاب بثقافة تاريخية وأدبية محدودة، وهشة، ومتشحة بالسطحية والترهل الفكري والثقافي.

كما أن جزءا من هذه الإشكالية المشكلة يقع على عاتق المثقف السعودي الحقيقي، الذي جعل من نفسه رمزية للنخبوية الفكرية، وبالتالي فقد قصر رسالته التثقيفية على النخب ومن يتشارك معه الهم الثقافي ويتجانس معه في ذات الاهتمامات والذائقة.

الأمر الذي أبعده عن الجيل الواعد من شبابنا، الذين هم الأولى بأن يتم التوجه إليهم فكريا، وأن يكرَّس جهدٌ كبيرٌ للعمل على تثقيفهم وتوسيع مداركهم المعرفية، ما حال دون الاستفادة من إرث أدبائنا الثقافي ونتاجهم الأدبي، في تمهير وتثقيف وتشكيل العقل الفاعل لجيل الشباب، وأسلمهم بالتالي لمن يتسمون بمشاهير مواقع التواصل، الذين بدورهم قد تسيدوا ذائقة جيلنا الشاب، وعملوا جادين على تشكيل ثقافته وذائقته، بما يغاير ويمايز المطلب الافتراضي للثقافة الإنسانية ورسالة التثقيف المجتمعي المفترض  والمطلوب.

حسن مشهور

حسن مشهور مفكر وأديب وكاتب صحفي. كتب في كبرى الصحف المحلية والعربية منها صحيفة جورنال مصر وصحيفةصوت الأمة اللتان تصدران من مصر بالإضافة للكتابة لصحيفة العرب ومجلة الجديد الصادرة من لندن والتي تعنى بالنقد والأدب. ألف عشرة كتب تناولت قضايا تتعلق بالفكر والفلسفة والنقد ترجم عدد منها للغات حية أخرى كما نشر العديد من الدراسات الأدبية والأبحاث في دوريات علمية محكمة ، وقدم العديد من التحليلات لعدد من الفضائيات والصحف العربية.

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق