اَراء سعودية
بُعد آخر

عام جديد في «مدرستي»

استمع تحميل الصوت | شاهد تحميل تحميل العدد القابل للطباعة

جاء الإعلان عن آلية بداية العام الدراسي الجديد لتكون الدراسة عن بُعد في التعليم العام لأول سبعة أسابيع، ليؤكد مدى حرص قيادتنا الرشيدة على صحة وسلامة أبنائها الطلبة في مختلف مراحل التعليم العام والجامعي، قرارٌ يعكسُ تكاملا في التنسيق بين جهات الاختصاص، ليكون القرار مبنيا على تقييم واقعي للظرف الراهن الذي تمر به بلادنا.

وبالتوازي مع كل الخطوات الحثيثة التي يبذلها العلماء على مستوى الأبحاث الطبية المتعلقة بـ«كوفيد – 19» تزداد تجربة المنشغلين بالشأن التعليمي نضوجا وخبرةً، نحو التحول إلى نمط التعليم عن بُعد، وفي خضم هذا التحول غير المسبوق تفاصيل كثيرة تستحق منا التوقف والتأمل.

ففي الوقت الذي كان فيه التحول إلى نمط التعليم عن بعد أثناء انخراط المعلمين وطلبتهم في أعمال الفصل الدراسي الثاني من العام الماضي، نجد أن انطلاقة العام الدراسي الجديد ستتم بشكلٍ افتراضي، وندركُ تماما ما تمثله الأيام الأولى في كل عام دراسي من أهمية كبيرة في حياة الطالب المدرسية، إنها الفترة الذهبيةُ التي يستكشف فيها الطالب طبيعة مقرراته التعليمية الجديدة، ويتعرف من خلالها على أساتذته.

وهو ما سيُلقي بدورٍ مضاعف على الهيئة التعليمية في دعمِ ومؤازرة ملايين الطلبة، للانخراط في العام الدراسي الجديد بكل سلاسة ومرونة، من خلال الفصول الافتراضية في منصة «مدرستي»

لا نغفلُ هنا الجهد الحثيث الذي يبذله المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي، من خلال الإعلان عن تدريب قادة المدارس والمعلمين والمشرفين التربويين، على منصة «مدرستي» من خلال المدربين المركزيين في إدارات التعليم المختلفة.

ويبقى دورٌ كبيرٌ نؤكد عليه دائما، وهو دور أولياء الأمور في منازلهم لتقديم أشكال الدعم والرعاية لأبنائهم خلال الأسابيع القليلة القادمة، وبالنظر إلى منصة «مدرستي» نجد أننا أمام نظام متكاملٍ لإدارةِ التعليم الإلكتروني، مكوناته محتوى رقمي تفاعلي، وأنشطة إثرائية تعليمية ذكية، وأدوات تواصل فعال، ومجتمع تفاعلي، ومؤشرات وإحصائيات.

لقد بذلت حكومتنا الرشيدة الكثير والكثير من أجلنا قبل هذه الجائحة وفي أثنائها، وقد حان دورنا كآباء ومعلمين وطلبة لنتمم هذه الجهود ببداية جادة وقويةٍ لعام دراسي حافلٍ بالخير والنجاح بإذن الله، وكأبٍ يخوض هذه التجربة مع فلذة كبده للمرة الأولى، وكمتخصصٍ في المجال، أجدني متفائلا جدا بنجاحِ هذه التجربة الاستثنائية، فهل أنتم متفائلون؟.

ايمن العريشي

ايمن علي العريشي: محاضر وباحث في مرحلة الدكتوراة، له عدة مقالات رأي منشورة في عدة صحف سعودية وخليجية كالوطن السعودية و الجزيرة والحياة والرؤية الإمارتية وإيلاف الإلكترونية و موقع هات بوست.

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق