برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
اَراء سعودية
90M

أنا الوقوف أنا الظروف

استمع تحميل الصوت | شاهد تحميل تحميل العدد القابل للطباعة

لن تنسى الجماهير السعودية العبارة الشهيرة أعلاه وهي عنوان مقالتي، التي قالها رئيس نادي الهلال فهد بن نافل قبيل إعلان استبعاد فريقه من تصفيات كأس آسيا وشطب كل نتائجه، كان الأجدر بـ«ابن نافل» أن ينسحب بفريقه مع أول إصابة حدثت للاعبي الفريق، بسبب تفشي فايروس كورونا، الأمر الذي آل بالفريق إلى أن يتحول لبؤرة لهذا الوباء اللعين.

ولكن ما كان من «ابن نافل» سوى قول تلك العبارة، التي كانت بمثابة تحدٍ للظروف القاهرة، التي أعتبرها شخصيا غلطة كبيرة من قبل إداري فرِح قبل أشهر ببطولتين كبيرتين هما «آسيا» والدوري.

ألم يكن حريا بـ«ابن نافل» الانسحاب وبشرف كي لا يتفاقم الوباء، هل كانت العبارة هي تحديا للمرض؟ هل اللاعبون في منافسة شريفة بلعبة كرة القدم، أم هي حرب ضروس لا تحتمل التخاذل؟

وقد تلا ذلك الاستبعاد، بيانٌ غير متوافق مع ما حدث، لينقسم الشارع الرياضي، وليصبَّ جماهيرُ الهلال غضبهم على الاتحادَين الآسيوي والسعودي، رغم أن الأخير أسهم وبشكل كبير في متابعتهم ودعمهم أثناء تفشي المرض.

وختاما، يقول الكاتب بيتر دراكر: يتعامل التخطيط طويل المدى مع القرارات المستقبلية، بل مع مستقبل القرارات الحالية.

سلطان العقيلي

سلطان العقيلي كاتب وصحفي رياضي , شارك في صحيفة الحياة منذ انطلاق الطبعة السعودية لمدة اربع سنوات , له كتابات في الرأي في كل من صحيفة سبق الالكترونية , الوطن , المدينة وعكاظ كما عمل مع جريدتي الشرق الأوسط وصحيفة شمس .

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق