برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
اَراء سعودية
حديث الأطباء

بيبسي وفشار وطبيب ربما جار

استمع تحميل الصوت | شاهد تحميل تحميل العدد القابل للطباعة

‏يقول أستاذي فيصل السيف مغردا: قاعدة البيبسي والفشار، لا يجب أن يكون كل حدث أمامك هو مشروع معركة، تعامل مع بعض الأحداث وكأنها أفلام، إن لم تكن المخرج أو أحد الأبطال، فكل ما عليك فعله هو أن تأخذ «بيبسي وفشار» وتستمتع بالعرض، وتذكر أن بعض الأفلام مضحك وبعضها محزن وبعضها مرعب وبعضها مُمِل جدا.

اليوم فيلمنا مضحك مبكي، مُسعد محزن، مرعب، مثير وبه بعض الملل، وقلما تجتمع النقائض.

ربما لأننا أمة كريمة في الذم وبخيلة في المدح والثناء، وديدن بعضنا الشجب والاستنكار وشعارنا لا صحة لما ذكر، وقبل النقد الذي نبدع فيه كلنا -خاصة السلبي منه- أريد أن أعطيكم نبذة عن الفيلم، فمدته دقائق وبطله زميل مهنة، وتصويره مباشر.

أبرز أحداثه: ألف ريال للاستشاري في خمس دقائق، إزالة اللحمية بعشر آلاف ريال بدلا من 1500، العناية المركزة 10 آلاف ريال في الليلة من يستطيع؟ عزيزي الاستشاري 100 ريال بالعيادة تكفي، التكميم بسبعة لماذا تأخذون 55 ألف ريال.

أما المذهلة فهي 90 في المئة من الأطباء يحاولون الكسب المادي، ولا يراعون جانب العمل الإنساني في التعامل مع حالات المرضى، بعدها قلنا ليته سكت، وردد بعض الزملاء مقولة أبي حنيفة «آنَ لأبي حنيفة أن يمد رجليه»

في خضم المعمعة آثرت الصمت ونهجت تغريدة «السيف» اتخذت حكمة الضفادع مبدأً، حيث ينسب إلى الضفدع أنها تقول عندما يطلب منها الكلام والرأي:

قالت الضفدع قولا

فسرته الحكماء

في فمي ماء وهل

ينطق من في فيه ماء؟

لقد اختاروا الضفدع لتواجدها في الماء فنسبوا لها حسن الصمت وعدم الإكثار من الكلام، بحيث يسلم من يصمت، وكذا فعلت بعد شراء الفشار والابتعاد عن المشروبات الغازية قدر الإمكان.

ما قاله البطل يسأل عنه، ويجب احترام رأيه، فإن أحسن فمن الله، وإن أساء أو أخطأ فمن نفسه والشيطان.

كنت أتمنى من الجميع استغلال الفرصة والمطالبة بتنظيم أفضل للطب الخاص، والعمل على الحد من بعض التجاوزات، فقد اشتد النقاش بين كل الأطراف، وارتفع النقع وكثر فرسان المعركة، وربما تزلزلت بعض العقول والأقدام، وتلونت الوجيه واختلط الحابل بالنابل.

حسن الخضيري

حسن بن محمد الخضيري، استشاري الطب التلطيفي، مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الابحاث، استشاري نساء وولادة واخصائي مختبرات. مهتم بالإعلام والتوعية الصحية، ساهم في اعداد وتقديم عدد من البرامج الصحية في القناة الثقافية وقناة العائلة. كتب في عدد من الصحف كما ساهم في تحرير العديد من المجلات الصحية ومحاضراً في عددِِ من المنابر المهتمة عن دور الاعلام في التثقيف الصحي، له اصداران خرابيش أبو الريش وبنات ساق الغراب.

‫2 تعليقات

  1. دكتور حسن اسعد الله اوقاتك بكل خير قرأت مقالك ابداع كعادتك
    خاصةً أن كاتب المقال طبيب ممارس للعمل عن قرب
    لامست بمقالك غصة في حناجر المرضى
    وجهة نظري سكوتكم معشر الاطباء عن جشع زملاء المهنة خطأ لايغتفر لابد يتبنى الموضوع ويحرك في مواقع التواصل الاجتماعي اعلم ان الشق اكبر من الرقعة لكن لايعني ان اطبق نظرية الفشار والبيبسي واطبق حكمة الضفادع لان حوت الجشع سيطال الضفدع واسرته
    كلنا اسرة واحدة اين اللحمة الوطنية🇸🇦
    لماذا لا نقيم حملة وترند في السوشال ميديا حول هذا الموضوع لعلنا نحرك المياه الراكدة بمثل هذه العناوين
    افيقوا يا أهل الطب
    إلى متى جشع الاطباء…..

    ارحمونا يااطبائنا السعوديين
    شاهدت تطبيقا اسمه( سنار ) وجربته لقاء الاستشاري ربع ساعة ب200 ريال فقط
    الناس فيها من المشاكل ما يكفيها ويزيد الطين بله جشع تجار الطب
    الله المستعان ابا عبدالاله
    دمت بخير
    محبك واخوك ابوفهد

    1. مثل هذة الحملة تتطلب تعاون من كل افراد المجتمع .
      فالمريض اول المتضررين فلم الصمت !؟
      وانا معكم على الرغم من أني لست ممن اضطرته الظروف لمبضع جراح ولا احبذ التردد عليهم كثيراً ولله الحمد .
      لكن المشكلة في ثقافتنا المجتمعية للتصدي لمثل هذة المشاكل .
      وضع تحت كلمة ثقافتنا الف خط .
      مواقفنا المتباينة بين ان يكون الدكتور نميل له او عليه.
      نظرتنا لقدرتنا على التغير .
      وضع الدكتور الاجتماعي لو كان من اصحاب النفوذ .
      مدى احتياجنا للخدمة المقدمة.
      نظرة الرفاهية الاجتماعية في تلك الخدمات.
      الخ الخ الخ

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق