برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
وقفة

تعزيز نظام الحماية من إيذاء المرأة

تمتعي سيدتي بتاج الفوز بالحقوق والحرية، وبالعهد الحالي، الذي قدم لك حقوقك وحريتك، وكرامتك التي سلبتها أعراف وتقاليد كان صانعها جنسا آخر غير جنسك، بنيت بقوة الجسد وليست بقوة ونضج العقول.

نشرت النيابة العامة في السعودية تغريدة في «تويتر» توضح فيها وجود غرامة تصل إلى 50 ألف ريال، والسجن لمدة تصل إلى عام، بحق كل من يمارس العنف ضد المرأة.

وكتبت النيابة أن ذلك تعزيز لنظام الحماية من الإيذاء، وهو جملة من الضمانات للقضاء على حالات العنف ضد المرأة، وتقرر حزمة من الإجراءات والعقوبات الجزائية التي تتسم بالحزم والصرامة تجاه أي تجاوزات.

العنف ضد المرأة مصطلح يستخدم بشكل عام للإشارة إلى أي فعل عنيف يمارس بشكل متعمد تجاه المرأة.

لقد عانت الكثير من النساء من سلب حقوقهن وممارسة العنف عليهن من أولياء أمورهن، ووقف العرف والتقاليد والخوف سورا جعل الكثيرات يقبلن الإهانة والاستغلال، وذلك بسبب النظام الذي كانت بنوده ضد نون النسوة، والنظرة الدونية والزجر الذي كان يمارس عليها من أصحاب الكراسي لتلك الجهات التي تلجأ إليها لتحميها في هروبها من منزلها، حينما تتعرض للضرب وسلب مالها من أقرب الناس، فتتعرض للإهانة والضرب ومنعها من ممارسة حرية الخروج.

قد يرى البعض أن الأنظمة تبالغ في إعطاء المرأة كل تلك الحرية وأنها معززة في أسرتها، لا يدرك البعض أن الحرية حق إلهي منحه الله للجميع، ولا يعون أيضا العدد الهائل الذي وضع على طاولات هيئة حقوق الإنسان وحمل دعاوى ممارسة العنف بجميع أصنافه ضد النساء.

شكرا لأصحاب القرار الذين جعلوا من هذا العصر، عصرا ذهبيا للمرأة السعودية التي بلا شك ستكون بمستوى تلك الثقة.

شقراء بنت ناصر

شقراء ناصر , جامعة جدة , مستشارة تطوير موارد بشرية وبرامج مسؤولية اجتماعية , صاحبة عدة مبادرات اجتماعية منها جمعية الأيادي الحرفية الخيرية و طاهية , حصلت على العديد من شهادات الشكر والتقدير منها أمارة منطقة مكة المكرمة و محافظة جدة , كتبت في عدد من الصحف الورقية منها المدينة والبلاد , لها اصدار مطبوع باسم صمود امرأة.

تعليق واحد

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق