برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
بصمة

أين تُصنَّع كُرة القدم؟

كرة القدم من الألعاب الشعبية والمحببة لشعوب العالم أجمع، وكانت بداية كرة القدم في إنجلترا، وعندما بدأ تنظيم كأس العالم لأول مرة عام 1930م في الأرغواي، رفضت بريطانيا المشاركة بحجة ضعف الفرق المشاركة، وقيل إنها طلبت من يحصل على كأس العالم يحضر لمقابلتها، وقد فاتتها ثماني بطولات كان بإمكانها تحقيق البطولات وتسجيلها بسجلها الذهبي، إلا أن غرورها افقدها ذلك، ولم يتحقق إلا عندما استضافت البطولة عام 1966م، وحققت بطولتها وهي النسخة الوحيدة التي حققتها بريطانيا فقط.

وأصبحت بطولة كأس العالم من البطولات التي يسعى كل بلد للحصول عليها، حيث زاد متابعوها والمهتمون بها وخاصة بعد التطور الكبير في التكنولوجيا والإخراج والتصوير.

والسؤال الذي قد يغيب عن الكثير منا، وهو: أين تُصنَّع كُرة القدم التي يتم اللعب بها في بطولات كأس العالم، التي تقوم شركة أديداس العالمية، بتقديمها في كل بطولة للعالم، منذ أن حصلت على ذلك حصريا عام 1970م، حتى النسخة السابقة، التي أقيمت في روسيا عام 2018م، وهذه الكرات التي يتم اللعب بها في كل بطولة يتم تصنيعها في مدينة سيالكوت الباكستانية، حيث تتميز باكستان عن الصين والهند في حياكة وصنع كرات القدم، وتحاول الهند والصين منافسة باكستان، إلا أنها لم تستطع إلا لحظة البطولة السابقة أن تفوز بالمنافسة، وهذا التميز في حياكة وصنع الكرات إنما جاء عن خبرة من الحاكة القدماء الذين تميزوا في صناعة كرة القدم، ما جعلهم يكسبون التنافس في كل مسابقة لبطولة كأس العالم، وقد تتأثر هذه الصناعة بباكستان بسبب تقاعد الكثير من الحاكة والصُناع اليدويين، وبالتالي لا يمكن إيجاد من يحل مكانهم من صغار السن، للمحافظة على هذا التراث الجميل، بسبب الاعتماد على التكنولوجيا في كل شيء، حيث بدأت الصين الآن بالمنافسة عن طريق حياكة كرات القدم بشكل آلي، مقابل الكرات المصنوعة بشكل يدوي، وسوف تكون التكلفة أقل بكثير، إلا أن الجودة قد تقل نوعا ما.

محمد الشويعر

محمد بن عبد الله الشويعر, دكتوراه في التاريخ الإسلامي من جامعة الملك سعود، عمل مستشاراً لعدد من المؤسسات منها الحوار الاجتماعي في وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، الحوار الوطني، إدارة الدراسات والبحوث التنفيذي بصندوق الموارد البشرية، كما ادار الدراسات والبحوث والنشر بمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني ، شارك في العديد من اللجان العلمية والتنظيمية، كاتب رأي لعدد من الصحف السعودية والعربية وله عدد من الدراسات والبحوث المنشورة في عدد من المجالات التاريخية والفكرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق