برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأينا

إعادة هيبة المعلم، هل يفعلها الوزير الجديد؟

عدم احتواء حالات “التنمر” والاعتداء على هيئات التدريس في مدارسنا والذي يقودها بعض المراهقين والمراهقات، يزرع الكثير من التساؤلات حول أنظمة وزارة التعليم والجهات المختصة الرادعة لذلك، فالحالات المتكررة التي تتجدد أحداثها وجراحاتها في كل عام تؤكد أن الإجراءات المتبعة لم تحقق العدالة للمعلمين والمعلمات ولم تحفظ حقهم المجتمعي والمهني.

ظلت ولم تزل وزارة التعليم تمارس صمتها وعجزها وهروبها عن صنع قراراتها الحازمة والصارمة، لتتصدى بها لمثل هذه التجاوزات الصارخة، لقد حانت اللحظة الشجاعة باستعادة هيبة الميدان ورجالاته، وحانت الفرص باستيقاظ الضمير لدى “العرابين” في هذا “الجهاز” بإصدار الأنظمة والقوانين التي تحد مثل هذا الانفلات المريب في الأخلاق والسلوكيات.

آراء سعودية

اَراء سعودية أول موقع محلى متخصص فى كتابة المقالات الصحفية يشارك ب اكثر من 62 كاتبآ و كاتبة سعودية .....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق