برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأينا

«بلوم مع نيوم» يا قوي العزوم

عندما انطلقت «رؤية 2030» في 2016، لم تكن واضحة المعالم على الأقل بالنسبة للمواطن العادي، ولم يكن في الحسبان لدى الغالبية منّا أنها ستنطلق بهذه التراتبية المتناهية الدقة في تمرحلها الزمني، على الرغم من ضخامة محتوياتها وتنوعها.

هذه الرؤية التي يقودها -بكل كفاءة- مهندسها الأمير محمد بن سلمان، لم تُطرَح لكي تتثاءب، فمهندسها وضع لها الخطط الزمنية والبرامج التشغيلية، وحددها بالأرقام والنِّسَب والمواعيد الزمنية، لكي تسير كما خُطِّط لها.

بعد إطلاقه «ذا لاين» في «نيوم» ها هو الأمير محمد بن سلمان يُطلق الرؤية التصميمية «كورال بلوم» للجزيرة الرئيسة بمشروع البحر الأحمر، ‫على جزيرة شُريرة في البحر الأحمر.

لقد تم استيحاء تصاميم «كورال بلوم» من الحياة الفطرية والمناظر الطبيعية لجزيرة شُريرة بمشروع البحر الأحمر، من أجل التماهي مع البيئة والمحافظة عليها، حيث إن التصاميم والعمليات الإنشائية وغير الإنشائية في جزيرة «‫شُريرة» ستراعي التنوع البيولوجي للمنطقة، وبهذا سيتم الحفاظ على أشجار المانجروف فيها، وتعزيز المنطقة بحدائق جديدة تُحسّن من طبيعة الجزيرة، كما سيتم إنشاء شواطئ جديدة وبحيرة على الجزيرة الشبيهة بالدولفين، لتسهم في رفع مستوى أرض الجزيرة، لتحميها من أي ارتفاعات محتملة لمنسوب مياه البحر.

تتوالى مشروعات العطاء والنماء والإصلاح في هذا البلد العظيم، ثم بفضل طموح قيادتنا الرشيدة، ففي هذا الربع الأول من 2021 يفاجئنا مهندس الرؤية بإطلاق العديد من الرؤى والمشروعات خلال أقل من شهرين، فهذا مشروع «ذا لاين» في نيوم، يتزامن مع طرح استراتيجية صندوق الاستثمارات، متوازيا مع الإعلان عن تطوير منظومة التشريعات، ثم ها هو يعلن عن الرؤية التصميمية لمشروع «كورال بلوم» على جزر البحر الأحمر.

المواطن ينظر بعين الامتنان والغبطة إلى هذه القفزات التطويرية، يشكر الله أن قيّض لهذا البلد العظيم قيادة عظيمة، تدير البلد بتوجيهات سديدة من ملك حكيم وبرؤية طموحة، من مهندس فذ، يجيد فن التعامل مع السياسة والاقتصاد في آن.

محمد آل سعد

خبير تقويم تعليم، مهتم بالتنمية البشرية والتخطيط والتطوير حيث عمل مديراً للتخطيط والتطوير بوزارة التعليم في منطقة نجران. عضو مجلس إدارة نادي نجران الأدبي سابقاً, شارك في العديد من المؤتمرات داخليا وخارجيا , له 8 مؤلفات متنوعة , كتب في العديد من الصحف السعودية بالإنحليزية والعربية.

اترك ردًا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق