برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأينا

السعوديون أسعد العرب

تصدرت السعودية هذا العام، جميع الدول العربية في ترتيبها لمؤشر السعادة بين شعوبها، إذ استحوذت على الترتيب 21، تلتها الإمارات العربية المتحدة بالترتيب 27، ثم البحرين في الترتيب 35، فالمغرب في الترتيب 80، فالعراق وتونس بالترتيب 81، 82 على التوالي.

لا شك أن مستوى ما حققته السعودية في ضوء «رؤية 2030» من منجزات تنموية على كل المستويات التنظيمية والتشريعية والمؤسسية، واهتمامها بتنفيذ متطلبات تحقيق التنمية المستدامة، فيما يتعلق بجميع التطلعات التنموية وأهدافها المنظورة، التي تحتوي تطلعاتنا الاجتماعية والصحية ومستوى الرفاه الاجتماعي المأمول، والجهود الحثيثة نحو توفير مزيد من فرص العمل للمواطنين، والعمل على توسيع خياراتهم المتاحة، وما تم تحقيقه من مكتسبات وطنية نتيجة محاربة الفساد ومحاولة استئصال جذوره، علاوة على ما تميزت به السعودية في العام 2020، من ريادة غير مسبوقة في إدارة مسؤوليات مكافحة جائحة كورونا، التي شملت الجانب الصحي والاجتماعي والتعليمي، قد أسهم في تقدمها لهذا العام على أخواتها من الدول العربية، بل وعلى كثير من الدول المتقدمة التي شملها التقرير.

عبلة مرشد

عبلة عبدالجليل مرشد، دكتوراه في فلسفة الجغرافيا البشرية من جامعة الملك سعود بالرياض، كاتبة رأي في عدد من الصحف السعودية. مهتمة بالقضايا الوطنية ذات الصلة بالتنمية في جميع مساراتها البشرية والاقتصادية، واهتمامًا خاصًا بسوق العمل والتوطين وتمكين المرأة وجودة التعليم ومخرجاته وتحقيق «رؤية 2030» إلى جانب الاهتمام بجميع القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية الخليجية والعربية وتطلعاتها التنموية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق