برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
مشوار

بَعْدَ “الدبل” صفرٌ!

كان الراحلُ عبدالله الدبل من الكبارِ في رياضةِ كرةِ القدمِ السعوديةِ والإداريين الاستثنائيين والمؤثرين،  بدأ الدبل إداريًا بنادي الاتفاق، وأصبح رئيسًا جادًا ومطورًا للنادي، فقرّبَهُ الأميرُ فيصلُ بن فهد رحمه الله منه وعده ذراعَه ومستشارَه الأمين، وضمه لفريق التطوير الذي كان يرأسه، فقدم عملًا يتجاوز المحلية والمناصب الخليجية والعربية، فرشحه وبضمانته لرئيس الاتحاد الدولي في حينه هافيلانج ونائبه بلاتر ونال ثقتهما بعد ستةِ أشهرٍ من عمله معهما، واختطف اهتمامهما وأصبحَ من أهمِ الأسماءِ والمناصبِ وأهل القرار في تاريخ الفيفا وأقنع هواميره بأهمية دور السعودية ومركزها وثقلها السياسي والإقليمي والعالمي، فجاءت الموافقةُ على تنظيمها لبطولة القارات، ومن حملت في دورتها الأولي اسم الملك فهد، ومن ثم أصبحت البطولة الثانية أهمية بعد بطولة كأس العالم، وكان خلف طلب دعم القارة الأفريقية بالمال وبناء الملاعب لتساهم في وأدِ فقرِها ورعاية مواهبها الكروية، وكرّمَهُ الاتحادُ الأفريقيُ لكرة القدم ومنحهُ عضويته الشرفية مدى الحياة.

رحل ا”لدبل”ُ ومات معه ذلك التاريخ والكاريزما والقوة والتأثير، واخترنا وبكل أسف خلفاء وورثة بالواسطة والمجاملات، فجاء الخراج مخيبًا وبان ضعفُهم وهامشيتُهم في مناصبهم وفوق مرابع الصحف والشاشات، وكان أهم منجزاتهم القيام بدور أرانب السباق لاختيار رئيس الاتحاد الآسيوي والفصل بين القطري محمد بن همام والإماراتي يوسف السركال، واختطف القطريون المناصب وتنظيم البطولات بوجودهم، وخرجنا من الموالد بعد الدبل كـمعيد القريتين، ولا زلنا نبيع الوهم والمجاملات في اختيار الأكفاء للمناصب الرياضية الدولية والقارية والعربية وكل مرشح كسابقهمكملا” و”ضعيفا” ودعاء والديه أوصله لمنصب لا يستحقه.

يا خسارة على زمن وعمل بناه فيصل والدبل فهدم معبده من جاء بهم فيتامينالواو” والحصان الأعرج!

رأي : عبدالرحمن الزهراني

a.alzahrani@saudiopinion.org

عبدالرحمن الزهراني

عبدالرحمن سالم الزهراني عميد متقاعد، حصل على البكالوريوس من جامعة القاهرة والماجستير من جامعة الامير نايف للعلوم الأمنية , بدأ الكتابة الرياضية من مرحلة المتوسطة ليصبح كاتباً محترفاً في صحيفة الملاعب الرياضية واستمرت زاوية مشوار الخميس ٢٠ عاماً قبل أن ينتقل لصحيفة اليوم ثم الرياضي والندوة , عمل رئيساً لتحرير مجلة حرس الحدود مدة 15 عاماً ومجلة الاتحاد العربي للشرطة بالقاهرة لمدة 7 سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق