برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأينا

مكة والمدينة، هل يجوز لغير المسلمين دخولهما؟

لا وجودَ لنصٍّ صحيحٍ صريحٍ يمنعُ دخول غير المسلم للمدينة المنورة، بل النص الشرعيُ على خلاف ذلك؛ كذلك علماؤنا في السعودية لا يمانعون من ذلك، وهناك فتاوى للمشايخ صالح الفوزان وعبدالله المطلق وصالح المغامسي وغيرهم، بأن لا مانع من دخول غير المسلم للمدينة، والسؤال المطروح: لماذا هذه اللوحات التي تمنعُ دخولَ غير المسلمين للمدينة المنورة موجودةٌ حتى الآن؟ مع توسع حاجات الناس وكثرتهم، وتعدد أغراضهم، وبخاصة أن السعودية تعيش – الآن- فترةً انتقاليةً عبر رؤية 2030م، مع حاجتنا إلى المزيد من التقارب الحضاري مع الآخر الذي يُبرز المعالم الإسلامية في المدينة النبوية.

 وأما دخول غير المسلم لـ«مكة» فليس هناك إجماع أيضا بين الأئمة على منع غير المسلم من دخول حدود الحرم في «مكة» بل هم مختلفون في ذلك على ثلاثة آراء؛ فذهب الشافعية إلى منع غير المسلم، وذهب المالكية إلى جواز دخول غير المسلم حدود الحرم المكي، والممنوعُ فقط هو دخول البيت الحرام، وذهب الحنفية إلى جواز دخول غير المسلم المساجد كلها، حتى المسجد الحرام من غير إذن، ولو لغير حاجة.

آراء سعودية

اَراء سعودية أول موقع محلى متخصص فى كتابة المقالات الصحفية يشارك ب اكثر من 62 كاتبآ و كاتبة سعودية .....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق