برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأينا

«ديمقراطية» إسرائيل!

الديمقراطية لا تعني وجود صندوق وانتخابات فقط، ولكن هي منظومة تقوم على المواطنة كمعيار يستخدم كمستند قانوني وإجرائي لعدم التمييز بين فئات المجتمع، وبخاصة الأقليات، وتحقيق المساواة والحرية بحيث يشعر مواطنو تلك الدولة أنهم سواسية أمام القانون، ولهم ذات الحقوق والواجبات، وهنا تأتي فكرة التمثيل الانتخابي كمنتج نهائي.

كل ذلك غير متوفر فيما يسمى بدولة اسرائيل، إذ نجد أن معيار الانتماء للدولة هو الدين وليست المواطنة، وهنا يقع تمييز ضد الأقليات، بإعطاء فئة امتيازات حصرية بخلاف أخرى، وتمرير قوانين تكرس التفوق اليهودي في الدولة، انتهاء بإعلان يهودية الدولة وأنها لهم فقط دون غيرهم، بل الوصول إلى المطالبة بتهجير الفلسطينيين كضرورة لاستقرار هذا الكيان المحتل.

 

كتبه نيابة عن فريق العمل عبدالله الدحيلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق