برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
أوراق

تَغْرِيدَات وَمَطبات

جَمعتُ تَغريدات مُتفرقات في جولة تويترية، كتبها: جاسم السلطان، ومشوح عبدالله المشوح، وحسين بن علي، ومحمد الجلواح، وعبدالرحمن العشماوي، ومجلس الجمعيات التعاونية، ومحافظة الخفجي، وسأكتفي بعرضها مرتبة بتصرف محدود في صياغة بعضها دون إخلال بمعناها، وهي،

الأولى: فكرةُ تشغيلِ المواطنين فكرةٌ حسنة، لكنَّ ضررها كبيرٌ إذا عُملت بطريقةٍ خاطئة، وخاصةً في مجالِ إدارةِ الأعمالِ التجاريةِ، حيثُ القاعدةُ فيها التنافسُ، وبالتالي فالتفكيرُ العميقُ جوهرُ النجاحِ، والهدفُ السامي لا يبررُ الوسيلةَ السيئة.

والثانية: في دراسة على عددٍ من الجزر المحددة والنائية حولَ الساحل الأسترالي، وجدَ بها أكثرُ من 414 مليونَ قطعةٍ بلاستيكيةٍ، منها مليون حذاء و370 ألف فرشة أسنان، تلك الجزر غيرُ مأهولةٍ، مما يدل على استفحال مشكلة النفايات البلاستيكية حول العالم.

الثالثة: الغريب أن أكثر من يطلق عليهم مُحِبُوهُم لقبَ مُفكر، هُم أناسٌ لم يَجمعوا أفكارَهم في كتاب، بل هي في بعض المقالات الانطباعية والمقابلات التلفزيونية، وهذه وسائط تجعل من الصعب فهم شتات انطباعاتهم.

الرابعة: إلى كل المتفلسفين والمتحذلقين والملحدين والصادّين عن تعاليم الله ورسوله «إنَّ اللهَ غنيٌ عن العالمين».

الخامسة: دعوةٌ إلى أن يلتزمَ كُلُّ مُغردٍ باللغةِ الفصيحةِ، ويَجتهدَ في ذلك، وإن كانَ مُستواهُ اللغوي ضَعيفًا، لأن مستواه سَيقوى بالممارسة، أما الكتابة باللهجاتِ العامية فإنه يُضعفُ التأثير، ويُسهمُ في زيادةِ إضعافِ لغةِ القرآنِ عندَ أهلِهَا، ويُؤديَ إلى عَدمِ شعورِ الأجيالِ بأهميتها.

السادسة: نفخرُ بالعملِ مع وزارةِ العملِ والتنميةِ الاجتماعية في تَحقيقِ رُؤيةِ «السعودية 2030» في تَشجيعِ تَأسيسِ الجَمعياتِ التَعاونية، وفتحِ آفاقِ العملِ لها؛ لتحقيقِ التنميةِ المستدامة.

السابعة: نظرًا لكثرةِ التداولِ حولَ مَوضوعِ المَطباتِ الصِناعيةِ الحَديثةِ في الخفجي، وجهتِ المُحافظة تَساؤلِها للبلديةِ والمرورِ بدراستِها وتقييمِها مِن جانبِ السلامةِ المروريةِ، وإزالةِ كُلِّ مَا هُو مُخالفٍ وخَطِرٍ، على أنْ تَكونَ مُعالَجَتِها بِشَكلٍ عَاجل.

وقفة: إذا استمرت بلدية الخفجي في نشاطها المتواصل بعمل المطبات، واستمر المجلس البلدي في غفواته الطويلة، فستكون الخفجي مدينة الألف مطب ومطب، فكثير من الذين سجلوا أرقامًا قياسية كانت في أمور غير نافعة.

عبدالله الشمري

عبدالله بن مهدي الشمري، عضو الجمعية السعودية لكتاب الرأي، كتب في عدد من الصحف المحلية منها صحيفة الشرق، رئيس مجلس إدارة الجمعية الاستهلاكية بالخفجي، عضو لجنة الجمعيات الاستهلاكية بمجلس الجمعيات التعاونية .

‫3 تعليقات

  1. انا نازل إنتخابات المجلس البلدي وأبي صوتك وفزعتك معي ويرد قائلا : ابشر بسعدك وحاضرين
    الكثير من الذين يدلون بإصواتهم مجرد فزعه ولا ينظرون أغلبهم إلى المرشح ماذا قدم وماذا سيقدم .. وماهو برنامجه الانتخابي حتى لو كان هذا البرنامج وهمي ()
    وعلى هذا الاساس والمعطيات والفزعات المجلس في سبات عميق وغفواته طويله
    ( مطباتهم كسرو سيارتي )
    ( حتى مطباتهم كبيره وثقيلة دم )

  2. أوجت فأنجزت كلام في غاية الاهميه وانا اضيف اذا كان الهدف من المطبات تخفيف السرعه ف لو وضعت كمرات كانت رادعاً جيد وبلا ضرر على الشوارع وعلى السيارات علما ان شورعنا بين كل مطب ومطب ..مطب صنعة طبيعة عمل حفريات اما مصلحة المياه او شركة الكهرباء او الاتصالات ..شكرا على هذا الطرح المفيد استاذ ابو اسامه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق