برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأينا

صناعة سينما سعودية

لدينا في السعودية أرضية مناسبة للإبداع السينمائي، لدينا الإرث الثقافي والتنوع المناطقي والتعدد الفكري، ولدينا القدرة على توظيف السينما في سياق يخلد هذا التاريخ ويعزز هذه الثقافة، لدينا قبل هذا وذاك قصص من التحولات تستحق أن تروى.

قرار عودة السينما كان تاريخيًا ومبشرًا، نتمنى ألا نختزله في مجرد تذكرة ومشروب غازي و«بوب كورن»، وإن كانت هذه -في حد ذاتها- متعًا تستحقّ الاحتفاء وتبعثُ على البهجة والفرح والتفاؤل.

لضمان عودة قوية للسينما، فلابد أن نتعامل معها كصناعة لا كسلعة، ومن ثم الانطلاق بها نحو المنافسة عالميًا هو الأهم، ولعل الحضور السعودي في الدورتين الأخيرتين لمهرجان «كان» السينمائي هو خطوة جيدة لكنه ليس الهدف النهائي المأمول.

كتبه نيابة عن فريق العمل أيمن العريشي

ايمن العريشي

ايمن علي العريشي: محاضر وباحث في مرحلة الدكتوراة، له عدة مقالات رأي منشورة في عدة صحف سعودية وخليجية كالوطن السعودية و الجزيرة والحياة والرؤية الإمارتية وإيلاف الإلكترونية و موقع هات بوست.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق