برجاء الانتظار جاري تحويلكم ...

 
رأي أعمق

أخيرًا وآخر.. «تيكر» و«غولدبيرغ»

تعتمد رياضة المصارعة الحرة الترفيهية على مجموعة كبيرة من المهارات، مع لياقة ومرونة جسدية عالية، وتمكن من التواصل الخطابي مع الجماهير وإقناعهم بصدق الشخصية التي يؤديها المصارع.

إذا صادف أحدكم برنامجًا أو مقطعًا على «اليوتيوب» عن كيفية تأهيل المصارعين، سيعلم يقينًا أن ما نشاهده في العروض الأسبوعية والعروض المدفوعة، هو نتاج مراحل طويلة وشاقة من التدريبات التي تصنع في مجموعها ما يمكن تسميته نجم نجوم «superstar» وليس مجرد رياضي يستعرض شخصيته كما يستعرض ضخامته أو قدراته الجسدية.

ففي الرياضة العادية أنت تتعلم كيف تؤدي ضربة ما أو تؤدي حركة صعبة، أما في المصارعة الحرة، فأنت تتعلم كيف تقوم بالحركة مؤديًا وكيف تتفاعل معها متلقيًا، وكيف تحمي نفسك وخصمك من الإصابة أثناء تأديتها.

في عرض «سوبرشوداون» الأخير بجدة، كان الحدث الرئيسي بالنسبة للمتابعين هو المواجهة المنشودة بين أسطورتين لم يسبق أن التقيا أبدًا، رغم سيطرتهما تقريبًا على عالم المصارعة الترفيهية في حقبة الألفية، بالإضافة إلى العقرب «ستينغ» والأفعى «ستون كولد» حيث كان هؤلاء الأربعة هم أيقونات عالم المصارعة، ومواجهة أي اثنين منهما للآخر كفيلة باعتبارها حلمًا تحقق للجماهير، لولا أن ذلك الحلم تحول إلى كابوس كاد يودي بكليهما أثناء اللقاء.

وهنا تتضح صعوبة خوض التحديات عند تقدم السن أو عدم المواظبة على التدريب خصوصًا بعد الانقطاع الطويل، كما في حالة «غولدبيرغ» الذي انقطع عن عالم المصارعة لمدة 12 عامًا ثم عاد قبل 3 سنوات مستجيبًا لتحدٍ من «بروك لزنر» ثم انقطع وعاد قبل عدة أيام في مباراة كارثية لم يتمكن خلالها من حمل الحانوتي «أندرتيكر» وكاد يحطم رقبته بسقوط خاطئ، كما لم يحسن تلقي ضربة «تيكر» التي تتمثل بإسقاط رأسي في وضع مقلوب وكادت تذهب رأسه!.

وبدا واضحًا أن «تيكر» أسرع في إنهاء المباراة، حفاظًا على سلامة كليهما، وبدا الامتعاض أكثر وضوحًا على وجهه أمام العالم، بل واستجاب في «إنستغرام» بوضع إعجاب على تعليق من أحد المتابعين الذين طالبوا اتحاد المصارعة بعدم استدعائه للمشاركة بسبب تقدمه في العمر.

ريان قرنبيش

ريان أحمد قرنبيش، متخصص في الأدب الإنجليزي، كاتب رأي في عدد من الصحف، مهتم في الشأن الاقتصادي والاجتماعي، له مؤلف تحت النشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق